تعليق أشغال مؤتمر شبيبة حزب الاشتراكي موحد وانسحاب تيار’الديمقراطيين المستقلين’

تعليق أشغال مؤتمر شبيبة حزب الاشتراكي موحد وانسحاب تيار’الديمقراطيين المستقلين’

A- A+
  • لم تتمكن الشبيبة الديمقراطية التقدمية من استكمال أشغال مؤتمرها السابع، المنعقد يومي السبت والأحد 22 و23 يونيو الجاري، حيث عرف ”بلوكاج” أدى إلى تعليق أشغاله، بعدما نشبت مشادات بين المؤتمرين بسبب تواجد بعض الأعضاء المحسوبين على قيادات في المكتب السياسي، الشيء الذي لم يتمكن معه المؤتمرون من انتخاب رئاسة للمؤتمر.

    وأوضح مصدر لـ”شوف تيفي” أن المؤتمر عرف في يومه الثاني انسحاب أنصار تيار الديمقراطيين المستقلين، بعد ما شهدته الجلسة العامة من رفض لأعضاء حركة الشبيبة الديمقراطية، شبيبة الحزب الاشتراكي الموحد، ما اعتبروه تدخلا من المكتب السياسي، وذلك بتواجد صفاء بن سعود عضوة المكتب السياسي.

  • وأوضح ذات المصدر أن صراعا وتشابكا بالأيادي نشب بين المحسوبين على جناح علي الشلايلي، عضو المكتب السياسي، وبين المحسوبين على تيار ”المستقلين الديمقراطيين”، بسبب عضوية رئاسة المؤتمر، وهو ما تسبب في تعليق أشغال المؤتمر.

    وأبرز المصدر ذاته أن القيادة السابقة هي من ستتولى الإشراف على الشبيبة، إلى حدود إنهاء أشغال المؤتمر، في حين لم يتم لحدود الساعة تحديد تاريخ آخر.

    يذكر أن الجلسة الأولى لمؤتمر ”حشدت”، عرض فيها التقريران الأدبي والمالي، ولم يتم التصويت عليهما، لينطلق المؤتمر وسط أجواء مشحونة حالت دون إتمام باقي محطاته.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ائتلاف اللغة العربية:تمرير القانون الإطار 51.17 انقلاب مكتمل الأركان على دستور